الآن عندما يطالب السيد القائد مقتدى الصدر بالإصلاح والقضاء على الفساد، فهو يمــــثل الخطــــوة المكمـلة لما بدأه السيد الشهيد (قدس سره) وها هي ثمار ذلك الفعل العبـــادي، قد أتت أُكُلُها، فلم تكن حركــة السيد القائد غريبة في طلبها وهدفها، فهي قد ترجمت هتافات السيد الشهيد (قدس سره) (كلا ..كلا .. امريكا )، (كلا ..كلا يا شيطان )، (كلا ..كلا .. إسرائيل )، الى واقع عملي وتحريك الشارع العراقي من خلاله. / الاستاذ الفاضل علي الزيدي ++++ إنّ هذه الصلاة الموحدة والتجمع الإيماني في مسجد الكوفة المعظم، قد جاء بعد عيد الغدير المبارك بيومين، فهو سيمثل بيعة المؤمنين الحقيقية لعلي بن أبي طالب عليه السلام، والوفاء لهذه البيعة من خلال مبايعة قائدهم راعي الإصلاح والوقوف معه يداً واحدة من أجل إكمال مشروعه الإصلاحي وإنهاء الفساد والمفسدين . / الاستاذ الفاضل علي الزيدي ++++ إنّ الصلاة الموحدة في مسجد الكوفة المعظم هي نوع من أنواع التدريب والطاعة، وتَحمُّل الصعاب، خصوصاً وكما قلنا أنها جاءت بعد زيارة أمير المؤمنين بمناسبة عيد الغدير بيومين، وعلى هذا تكون هذه الصلاة محطة من المحطات العبادية المهمة في حركة المؤمنين لتكاملهم، ومن ثم خدمة الخط الصدري الشريف بأعلى المستويات. / الاستاذ الفاضل علي الزيدي . إنّ هذه الصلاة هي صلاة تُذكّر وتربط القلوب الوَلِهة بإمامها المهدي عليه السلام، ولتذهب الدنيا واهلها بلعبها وغرورها الى حيث تريد أن تذهب، فبالرغم من أنّ البلاد الآن والعالم أخذتهم العزّة بالإثم، وضربت بهم المغريات يميناً وشمالاً، حتى تناســـوا الإيمان، أو ظنوا أن يومــه بعيد، لابل ذهب الكثـــير أنّ لاوجــــود للإمــــــام (عليه السلام ). / الاستاذ علي الزيدي ومضات من نور


العودة   منتديات جامع الأئمة ( عليهم السلام ) الإسلامية > القسم الأدبي > منبر القصة القصيرة

منبر القصة القصيرة قصص هادفة ومواضيع القصة القصيرة

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
Bookmark and Share أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-08-2013, 10:06 PM   #1

 
الصورة الرمزية الصادقي

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 133
تـاريخ التسجيـل : Feb 2011
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : بغداد
االمشاركات : 3,213

افتراضي قصة و عبرة

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

في ليلة من ليالي الشتاء البارده !
كان المطر يهطل بشده , معانقا الأرض
التي اشتاق لها كثيرا .. بعد طول غياب
كان البعض ممسكا بمظله تحميه من المطر
والبعض يجري ويحتمي بسترته من المطر
في هذا الجو البارد والمطر الشديد
كان هناك رجل واقف كالصنم !

بملابس رثه .. قد تشقق البعض منها
لا يتحرك .. حتى أن البعض ظنه تمثالاً!
شارد الذهن .. ودمعة تبعث الدفء على خده
نظر له أحد الماره باستحقار .. سائلاً .. "

ألا تملك ملابس أفضل ؟ "

وضع يده في محفظة النقود وبعينيه نظرة تكبر قائلا :
هل تريد شيئا ؟

فرد بكل هدوء : أريد أن تغرب عن وجهي !

فما كان من السائل إلا أن ذهب وهو يتمتم
تباً لهذا المجنون !

جلس الرجل تحت المطر لا يتحرك إلى أن توقف
المطر !

ثم ذهب بعدها إلى فندق في الجوار !!

فأتاه موظف الاستقبال ...

,وصاح به لايمكنك الجلوس هنا اخرج ..

ويمنع التسول هنا رجاء !

فنظر اليه نظرة غضب ..

وأخرج من سترته مفتاح
عليه رقم b 1

(( رقم 1 هو أكبر وأفضل جناح في الفندق حيث يطل على النهر ))

ثم أكمل سيره إلى الدرج والتفت إلى موظف الاستقبال قائلا !

سأخرج بعد نصف ساعه .. فهلا جهزت لي سيارتي

صعق موظف الاستقبال ماالذي أمامي ..

فحتى جامعي القمامه يرتدون ملابس أفضل منه !!

ذهب الرجل إلى جناحه وبعد نصف ساعه ..

خرج رجل ليس بالذي دخل !!

بدلة فاخره ..
وربطة عنق
وحذاء يعكس الإضاءه من نظافته !

لايزال موظف الاستقبال في حيرة من أمره !

خرج الرجل وركب سيارته الرولز رايس !

مناديا الموظف ... كم مرتبك ؟

الموظف 3000 دولار سيدي

الرجل : هل يكفيك ؟

الموظف : ليس تماما سيدي

الرجل : هل تريد زياده ؟

الموظف : من لا يريد سيدي

الرجل : أليس التسول ممنوع هنا ؟

الموظف بإحراج : بلا

الرجل : تباً لكم .. ترتبون الناس حسب أموالهم

فسبحان من بدل سلوكك معي في دقائق

وأردف قائلا :

في كل شتاء أحاول أن أجرب شعور الفقراء !

أخرج بلباس تحت المطر كالمشردين ..
كي أحس بمعاناة الفقراء !

أما أنتم فتباً لكم .. من لايملك مالاً ليس له احترام ..

وكأنه عار على الدنيا

إن لم تساعدوهم ... فلا تحتقروهم...

فالكلمة الطيبة صدقة ..











rwm , ufvm

 

 

 

 

 

 

 

 

توقيع »


الصادقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-08-2013, 10:18 PM   #2

 
الصورة الرمزية ام علي

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 218
تـاريخ التسجيـل : Apr 2011
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : العراق
االمشاركات : 2,533

افتراضي رد: قصة و عبرة

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
قصة جميلة وفيها حكمه بالغه بارك الله فيك على النشر

 

 

 

 

 

 

 

 

توقيع »
ام علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-08-2013, 08:55 AM   #3

 
الصورة الرمزية ابو محمد

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 26
تـاريخ التسجيـل : Oct 2010
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : بلاد الأنبياء والمرسلين
االمشاركات : 8,945

افتراضي رد: قصة و عبرة

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
أحسنت على نشر هذه القصة المعبرة
وحبذا لو نزل السياسيين والمترفين من برجهم الفاني
ليستشعروا حياة الفقراء والمحتاجين ثم يعودوا لحالهم ... ولكن ؟؟؟
وفقك الله للمزيد من المواضيع المفيدة

 

 

 

 

 

 

 

 

توقيع »
ابو محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-08-2013, 10:25 AM   #4

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 375
تـاريخ التسجيـل : Aug 2011
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : العراق
االمشاركات : 1,245

افتراضي رد: قصة و عبرة

اصبت ايها الاخ المعطاء
الصادقي
فالقياس في هذا الزمن هو المادة لا نبل الاخلاق
فلا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

 

 

 

 

 

 

 

 

توقيع »
عبق الصدر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-08-2013, 10:49 AM   #5

 
الصورة الرمزية طالب رضا المعصوم

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 38
تـاريخ التسجيـل : Nov 2010
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : العراق . ارض المقدسات
االمشاركات : 6,372

افتراضي رد: قصة و عبرة

احسنت اخي الغالي على القصة الجميلة ذات العبر الاجمل
وانا اقراء تذكرت تقرير قبل ايام بشأن
رئيس وزراء النروج على ما اظن
يعمل سائق تكسي وبزي متنكر ويسأل الناس عن احوالهم
وخدماتهم ومعيشتهم

 

 

 

 

 

 

 

 

توقيع »
طالب رضا المعصوم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



All times are GMT +3. The time now is 01:08 AM.


Powered by vBulletin 3.8.7 © 2000 - 2016