العودة   منتدى جامع الائمة الثقافي > قسم الثورة الحسينية وعطائها المتجدد > منبر ملحمة عاشوراء الحسين (عليه السلام )

منبر ملحمة عاشوراء الحسين (عليه السلام ) مواضيع ملحمة الخلود وثورة الإباء في طف كربلاء

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
Bookmark and Share أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-11-2011, 07:56 PM   #1

 
الصورة الرمزية الناطق

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 179
تـاريخ التسجيـل : Mar 2011
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : بغداد
االمشاركات : 2,125

افتراضي من قتل الأمام الحسين (عليه السلام )

قبس من فكر السيد الشهيد محمد الصدر (قدس سره )
من قتل الأمام الحسين (عليه السلام )
هل خطر في بالك ان تسأل هذا السؤال : من قتل الحسين (عليه السلام) ؟ بالله عليكم من الذي قتل الحسين (عليه السلام) ؟؟ ربما انكم تجدون الجواب سهلا على ذلك.
في الحقيقة بحسب فهمي والانسان لا يتعدى فهمه ان لهذا السؤال اجوبة عديدة كلها صحيحة. والان اعرض جملة منها عليكم:
قتله الشمر عليه اللعنة والعذاب، لانه هو الذي حز رأسه.
قتله عمر بن سعد، لانه هو القائد الاعلى للجيش المعادي في كربلاء.
قتله عبيد الله بن زياد، لانه هو الآمر المباشر بالحرب مع الحسين وبقتل الحسين (كول لا!).
قتله كل راضٍ بقتله (من رضي بفعل قوم كان منهم). ولنا على ذلك في بعض الزيارات والادعية دلالة ووضوح.
ومحل الشاهد ليس هذا. انا في حدود فهمي انها كانت تحكم وسط وجنوب اوربا، اليونان وايطاليا ورومانيا ووعاصمتها روما في ايطاليا نفسها. وحاكمها القيصر … والعرب ـ طبعا الطرق البعيدة وتكاد ان تكون منقطعة في ذلك الحين. وفهم الشرق عن الغرب قليل … ـ المهم كانوا يسمون شمال اوربا الافرنج او الفرنجة. ويسمون جنوب اوربا الروم. والفرنجة من الفرنس حسب الظاهر انه يقلب السين جيما، ولما تكون الفكرة مجملة في اذهانهم، اذن المانيا وفرنسا وبريطانيا بالتقسيم الحاضر كلهم فرنجة واليونان وايطاليا ورومانيا وسويسرا ويوغسلافيا وجيكوسلوفاكيا اي وسط اوربا وجنوبها التي هي شواطيء البحر الابيض المتوسط : روم كلهم روم وكان هؤلاء الروم او الدولة البيزنطية مستعمرة للشام الكبرى اي سوريا ولبنان وفلسطين والاردن ولا زالت اثارهم فيها ولا زال المسيحيون موجودين في لبنان لم يتوبوا من عصر صدر الاسلام كنتيجة للاستعمار البيزنطي (كول لا، هم خلي يكولون لا. سبحان الله !).
اذكر لكم مميزات هذه الدولة المجرمة، بمعنى من المعاني هي التي قتلت المسيح او التي اعتقدت انها قتلت المسيح (شبه لهم) لمن ؟ لجلاوزة الدولة الرومانية الموجودين في فلسطين. قتلوه ودقوا في يديه ورجليه المسامير واعلنوا عليه استهزاءا ان هذا ملك اليهود.
طيب، شيء آخر. طبعا انما الاعمال بالنيات. يعني يعاقبهم الله على انهم قتلوا المسيح لانهم ارادوا قتل المسيح واعتقدوا انهم قتلوا المسيح. اما ان يكون بينه وبين الله انه يهوذا الاسقريوطي او غيره فهو غير مهم . المهم انهم قتلوا المسيح عمليا. وان كان رفعه الله اليه بالسر بين الجدران .
احدهم القيصر الذي كان موجوداً في زمن النبي (صلى الله عليه واله وسلم) هو الذي داس رسالة النبي (صلى الله عليه واله) تحت قدمه وقتل الرسول (كول لا !) الم تسمع انه (صلى الله عليه واله) ارسل رسائل الى فلان وفلان، الى خمسة او ستة من الرؤساء المشهورين في العالم في ذلك الحين ؟ الى الحبشه ومصر وروسيا وايطاليا. فهنا هذا الرجل عنجهي واناني ومستغني عن برية الجزيرة العربية كلها فيقول في نفسه انها ليس لها قيمة واسحقها بمداسي، وايضا يقتل الرسول بالرغم من ان قتل الرسل عالميا وعقلائيا ممنوع حبيبي.
كانت هذه الدولة كافرة تؤمن بتعدد الالهة الى ثلاثمائة عام بعد بعثة المسيح، ثم تمسحت اي دخلت في المسيحية نتيجة لتفاعلات واعلام داخلي في مجتمعها. دخل القيصر الذي كان في ذلك الحين اسمه (اغسطس) او نحو ذلك في المسيحية واتبعه شعبه الشعب بدين ملوكهم. بمعنى من المعاني كلهم صاروا مسيحيون وصاروا مسيحين متعصبين. واليهود ايضا من هذه الناحية وان كانت العبارة غير لطيفة لايقصرون، يتدخلون في الصغيرة والكبيرة وكان لهم شأن كبير في ذلك المجتمع.
هذا شرح عن حال اوربا والدولة البيزنطية او الرومانية او الرومية.

في الحقيقة الاستعمار بالمعنى الحديث لم يكن موجودا. لان الات الحرب الحديثة والات وسائل النقل الحديثة والاجهزة الحديثة لم تكن موجودة. الا ان العمالة كانت موجودة، لان اليهود والمسيحيين الموجودين في الشرق في المجتمع المسلم فالمسيحيون يحترمون ويحبون المسيحيين امثالهم الموجودين في اوربا ويحترموهم ويعتبروهم الفرد الاكمل والامثل الذي يجب طاعته والبابا هناك فيجب طاعته. اذن هم عملاء من حيث ارادوا ام ابوا، وينخرون في المجتمع المسلم بكل صورة. من زمان النبي ولعله الى العصر الحاضركلا الفئتين اليهود والمسيحيون.
فكانت الاديرة مبشرة في البلدان المسلمة كل واحد جاعل على باله الدعوة الى دينه والدعوة الى الدولة التي ينتمي لها. هذا ليس بغريب، ليس بغريب ولكن الغريب ان الخلافة ترضى عنهم وتحترمهم وتستشيرهم في امورها. هذا هو العيب والغريب. كانوا هكذا حبيبي بالتاكيد هكذا كانوا …
سرجون مسيحي من مسيحيي الشام رباه معاوية وجعله نديما له ومستشارا له. هل يجهل معاوية ان هذا الرجل ينغر الى اهله ؟
لا يجهل. جعله عن علم وعمد. اذن نفس الصفة التي لسرجون هي لمعاوية بن ابي سفيان (كول لا !) وتتسلسل الى نهاية الخلافة العثمانية (كول لا !) والخلافة العثمانية كانت عميلة لالمانيا (كول لا !) سبحان الله .. !!
محل الشاهد … هذا سرجون هو الذي قتل الحسين (سلام الله عليه). بالمعنى الذي ان عبيد الله بن زياد قتل الحسين، سرجون قتل الحسين وهو عميل للدولة البيزنطية. اذن الدولة البيزنطية قتلت الحسين (كول لا !).
(الان اقرأ عبارة في التأريخ في مقتل المقرم انه بعد سيطرة مسلم بن عقيل (سلام الله عليه) على الكوفة واخذ البيعة لاهلها : فساء هذا جماعة ممن لهم هوى في بني امية منهم عمر بن سعد بن ابي وقاص وعبد الله بن مسلم بن ربيعة الحضرمي وعمارة بن عقبة بن ابي معيط، فكتبوا الى يزيد يخبرونه بقدوم مسلم بن عقيل واقبال اهل الكوفة عليه وان النعمان بن بشير لا طاقة له على المقاومة فارسل يزيد على سرجون مولاه (الذي هو حبيب ابيه وحبيبه الذي هو عميل في خلافة ابيه وخلافته)، يستشيره وكان كاتبه وانيسه (حتى في الخلوات معه)، فقال سرجون (ينصح وينصح طبعا في حدود فهمه الشيطاني الجهنمي طبعا، طبعا. واي شيء يصير فليصير فكل من يقتل من المسلمين والشيعة اينما وقعت فبها ونعمت اي في نظر سرجون) : عليك بعبيد الله بن زياد (ونحن نقرأ ذلك ولا نفهمه ! اول من يفهمك هو سيد محمد الصدر ! اسف عليكم ! اسف عليكم !) قال انه لا خير عنده (لانه كانت هناك جفوة وزعل بين يزيد وبين عبيد الله بن زياد). فقال (اي سرجون) : هذا عهد معاوية بخاتمه ولم يمنعني ان اعلمك به الا معرفتي ببغضك له. فانفذه اليه وعزل النعمان بن بشير.

 

 

 

 

 

 

 

 

الناطق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-11-2011, 08:34 PM   #2

 
الصورة الرمزية الصدري

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 193
تـاريخ التسجيـل : Mar 2011
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : العراق
االمشاركات : 122

افتراضي رد: من قتل الأمام الحسين (عليه السلام )

أحسنت أخي الغالي على نشر هذه الجواهر للمولى المقدس
وهي كلمات متجدده في كل عصر
فالى اليوم لا يزال الأستكبار العالمي والدولة البيزنطية تكيل التهم للعالم الأسلامي
ونجدها في كل يوم تحاول القضاء على أي مصلح أسلامي
وان لم يتم هذا بصورة مباشرة فأنه يتم بواسطة عملاء الغرب الكافر في العالم أجمع
وفقك الله لكل خير

 

 

 

 

 

 

 

 

توقيع »
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
اللهم وفقنا للطاعة والثبات
الصدري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-11-2011, 05:00 AM   #3

 
الصورة الرمزية طالب رضا المعصوم

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 38
تـاريخ التسجيـل : Nov 2010
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : العراق . ارض المقدسات
االمشاركات : 6,391

افتراضي رد: من قتل الأمام الحسين (عليه السلام )

احسنت خي الناطق
على نشر الجواهر الثمينة من فكر
السيد الشهيد قدس

 

 

 

 

 

 

 

 

توقيع »
طالب رضا المعصوم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-11-2011, 12:03 PM   #4

 
الصورة الرمزية الصادقي

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 133
تـاريخ التسجيـل : Feb 2011
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : بغداد
االمشاركات : 3,223

افتراضي رد: من قتل الأمام الحسين (عليه السلام )

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
بارك الله فيك اخي على نشر فكر السيد الشهيد (قدس سره)

 

 

 

 

 

 

 

 

توقيع »


الصادقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-11-2011, 02:02 PM   #5

 
الصورة الرمزية الاخوة

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 20
تـاريخ التسجيـل : Oct 2010
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : عاصمة دولة العدل الالهي
االمشاركات : 2,641

افتراضي رد: من قتل الأمام الحسين (عليه السلام )

مشكور اخي على عظيم ما نشرت من فكر السيد الشهيد الصدر والحقيقه
انها مدخليه لفهم كل التاريخ الانساني من حيث ان ادوله البزنطينيه هي التي قتلت شبيه المسيح وبتالي فهي كانما قتلت المسيح مرورا بالرسول الاعظم وحتى الامام علي والزهراء والائمه وكل المصلحين
اي ان دور المعصوم في السابق وتحركه بتجاه الدوله الامويه او العباسيه او غيرها من الدول العميله للغرب ياخذ بعد الثوره العالميه من حيث انه ثار بوجه عملاء اكبر دوله في العالم اي انه ثار عالمي ومقاوم عالمي ضد الاحتلال العالمي
دور مشابه ومقارب لدور سيد المقاومة العراقيه الشريفه السيد القائد مقتدى الصدر
والمطلوب من كل شيعي يتأسى بأمامه ان يكون ثائر ومقاوم عالمي كما الامام المعصوم
وكما يربينا على ذلك الممهد القائد مقتدى الصدر

 

 

 

 

 

 

 

 

توقيع »
الاخوة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



All times are GMT +3. The time now is 09:12 PM.


Powered by vBulletin 3.8.7 © 2000 - 2020