المنتديات اتصل بنا
 القائمة الرئيسية
 أقسام دروس جامع الأئمة:
 أقسام المقالات:
 اقسام مكتبة الشبكة
 القائمة البريدية:
البريد الإلكتروني:
 البحث:
الصفحة الرئيسية » المقالات. » في الصميم » إنتفاضة الشعب صوت الحرية القادم / بقلم الاستاذ علي الزيدي
 في الصميم

المقالات إنتفاضة الشعب صوت الحرية القادم / بقلم الاستاذ علي الزيدي

القسم القسم: في الصميم الشخص الكاتب: الأستاذ علي الزيدي المصدر المصدر: شبكة جامع الأئمة عليهم السلام التاريخ التاريخ: ١ / ٥ / ٢٠١٦ م المشاهدات المشاهدات: ٩٩٢ التعليقات التعليقات: ٠
انتفاضة الشعب صوت الحرية القادم بقلم الاستاذ علي الزيدي
انتفاضة الشعب صوت الحرية القادم بقلم الاستاذ علي الزيدي
انتفاضة شعبية كبرى زها جبين العراق بها ، فتقدم بخطى ابناءه ليكلم احرار العالم ويقول لهم : هل رأيتم فعل ابنائي البررة
إنتفاضة الشعب صوت الحرية القادم / بقلم الاستاذ علي الزيدي
انتفاضة شعبية كبرى زها جبين العراق بها ، فتقدم بخطى ابناءه ليكلم احرار العالم ويقول لهم : هل رأيتم فعل ابنائي البررة، كيف فجّروا ثورتي العظمى على افسد حكومة عرفها التاريخ. فها هم يقدمون الصفحة تلو الاخرى لتتلألأ في سماء الانسانية وهي تتكلم عن مَعلَم وسمة تحيى بها الشعوب، ويبقى للعز والشموخ صرحٌ فيها ، الا وهي صرخة الشعب الأبي، عندما يقول للظالمين:( كلا .. كلا ياظالم ) ايها القابعون وراء حصون اسيادكم الكونكريتية، والتي تفتتت امام إرادة الشعب وكأنها كثبان رمل تناثرت مع ذرات الهواء في يوم عاصف، فما اصبح لها من قرار. والشيء العجيب انكم ايها المفسدون ايضاً رمت بكم الريح الى مكان سحيق وانتم تفرون فرار المعزى اذا شدّ عليها الذئب، فأثبّتم انكم لِعَبٌ من ورق، ما ان تمسك بها الاصابع تتمزق، لتتحول الى قصاصات تدوسها الاقدام دون ان تشعر بأن لها وجود يعرقل خطاها.
فهكذا تعلّموا من العراقيين كيف يصنعون من الحرمان والفقر مشاعل الحرية والإباء. وكيف يحولون الاعيب عشّاق الكراسي الى اعاصير غضب تجعل العالي منهم مطموراً في جحر ضب لا يقوى على ان يقلب نفسه الى الجهة الاخرى. فتعساً لهذه الحكومة الخائبة الفاشلة ظنت لسنين انها تستطيع ان تضحك على هذا الشعب المسالم المليء بالبراءة والطيبة والعفوية، وانهم قادرون على ان يسيروه كيفما شاءوا ، فظنوا بأن سكوت الشعب عنهم طول المدة السابقة بصمة واقرار لما ظنوه بهم ، ولم يتوقعوا بأن هذا الذي رأوه منهم ما هو إلا صبر الحليم ، وقدرة الكاظم لغيظه ، ليسايروا الكّذاب الى الحد الذي يكونوا معذروين فيه، اذا ما ارادوا الاقتصاص منهم ومحاسبتهم على كل ما بدر منهم. والاعجب من كل ذلك هو انضباطك ايها الشعب الوفي، وقدرة الملايين على ان تكون بتصرفاتها كرجل واحد له قلب واحد، وسمع واحد، وفعل واحد ، فما انظف أياديك واطهر ضميرك! حيث حافظتم على النظام ولم تمسوا املاك الدولة ولا المواطنين باي سوء، وكأنها بيوتكم ومحلاتكم . فأي شعب انتم، وهل هناك شعب يوصف بهذه الاوصاف دونكم ؟! فمن ذا الذي تهيأت له فرصة الدخول وإقتحام حصون الرئاسات الثلاثة ولم يعبث بها؟!فشعوب العالم مرت بتجارب كثيرة لم تكن بهذا الحجم والضغط، وعمت الفوضى بها وانتشرت عمليات السرقة والقتل فيها. فعلى سبيل المثال في سانت لويس في ولاية ميزوري عندما اصدرت محكمة الولاية حكّماً على الشرطي الذي قتل طفلاً أسوداً بتأريخ ٢٥ / ١١ / ٢٠١٤ ولم يكن هذا الحكم مرضياً لأهالي سانت لويس مما جعل بعض الناشطين يمضون اسابيعاً لتدريب المحتجين على تقنيات التظاهر المدني السلمي كما تدربت الشرطة ايضاً على اساليب تخفيف الصراع. ولكن التوتر اشتعل حين القت الحشود الحجارة على قوات الشرطة واشعلت النيران في السيارات وكان هناك اطلاقاً كثيفاً للنار بالاسلحة الالية، وأُحرِق ودُمّر اكثر من ١٢ مبنى وكانت ليلة سوداء قد شهدت سلب ونهب وإحراق واشتباكات بين المتظاهرين. حتى قالوا عنها: ( ان الاضطرابات التي حدثت هي على الار جح اسوء كثيراً من اسوء ليلة ) هذا مثالٌ بسيط ذكرناه لكي تعرف شدة الانضباط والالتزام عند الشعب العراقي في انتفاضته الكبرى وثورته العظمى قبال ما يدعيه الشعب الامريكي من تمدن وحضارة، فيحدث فيه ما يحدث من قتل وسلب ونهب في ليلة واحدة بالرغم من التدريبات والتوصيات المكثفة لضبط النفس التي سبقت الاحداث. فهذا هو الشعب العراقي فلا تحاول ايها الاعلام المرتشي ان تُحرِّف الحقائق عن مسارها، وتريد ان تظهرها خلاف ما هي عليه . فتحية لك ياشعب العراق .. تحية لك ياشعب القيم والاخلاق .. تحية لك يامن ملأ ذكرك الآفاق .. تحية لك من شعب سحق باقدامه الفساد والنفاق .. تحية لك من شعب تَحمّل من حُكّامه الصَدّ والفراق .. تحية لك .. وتحية لك .. بل آلآف التحايا لك ياعراق . والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد وآله الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن عدوهم من أرض الحمراء
علي الزيدي
٢٢ رجب الاصب١٤٣٧
٣٠ نيسان ٢٠١٦

 

 
التقييم التقييم:
  ١ / ٣.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: * إعادة التحميل
 مكتبة آل الصدر
 

 تطبيق جامع الأئمة ع

 التسجيل الصوتي لخطب الجمعة
 التسجيل الصوتي لخطب الجمعة
 أخترنا لكم من الكتب:
نستقبل طلباتكم واستفساراتكم